jump to navigation

موقع جديد لتعزيز الحوار بين المتحدثين بالعربية والانكليزية 17 أبريل 2009

Posted by mauriceaaek in الآن هنا.
trackback

موريس عائق – كلنا شركاء: بغية الإسهام في محو جذور الكراهية والعداء المتبادل، وانطلاقاً من دور الإنترنت في تقريب الناس من بعضهم البعض، ولد موقع (ميدان) الذي يسعى لزيادة عدد الحوارات الدولية والتفاعل على شبكة الإنترنت بين الناطقين باللغتين العربية والإنجليزية.

إذ قامت شركة ميدان لتقنية الترابط الاجتماعي مؤخراً بتطوير موقع “ميدان” الالكتروني للترابط بهدف تعزيز الحوار بين المتحدثين باللغة العربية والانكليزية.
ويعد الموقع، الذي طور إلى صيغة البيتا، منتدى للتحاور ووسيلة لتبادل المعلومات، وهو ميداناً يستطيع من خلاله المستخدمون مشاركة آرائهم والروابط التي تتعلق بالأحداث الجارية في العالم مع مستخدمين أخرين يتحدثون لغات أخرى.
اسم الموقع مشتق من الكلمة العربية (ميدان) والتي تعني الساحة الرئيسية أو مكان التجمع بالبلدة، فالموقع بحسب القائمين عليه، بمثابة ميدان لمدينة رقمية، حيث يستطيع كل فرد أن يسهم في الحوارات والنقاشات ويتشارك الوصلات الإلكترنية حول كل ما يجري في العالم مع أفراد من خارج نطاق ثقافته أو مجتمعه أو حتى لغته. إذ أن محتوى الموقع ستتم ترجمته للعربية والإنكليزية بذات الوقت سواء عناوين الأحداث أو الموضوعات أو حتى التعليقات التي يكتبه زوار الموقع.
ويأمل القائمون على الموقع أن يتيح للمستخدمين إمكانية التعرف على أحداث العالم من وجهة نظر أخرى، والمشاركة في الأفكار والتعليقات وإرسال المقالات والإنضمام للمحادثات ثنائية اللغة في مجالات التكنولوجيا والفنون والأعمال وكذلك السياسة.
الموقع لا يعتمد فقط على الترجمة الآلية للمحتوى فقط، بل يطلب من الزائر أن يتواصل مع مترجمي الموقع إن لم تكن الترجمة الآلية تفي بالغرض. إضافة لأنهم سيقدمون إرشاداً خاصاً للمقالات المتوفرة بأكثر من لغة.
أما مؤسسة ميدان وهي شركة للتقنية الاجتماعي غير الربحية، مسجلة في ولاية كاليفورنيا، غايتها بحسب الموقع، التميز في الإبداع التقني لتمكين الحوار المتبادل والتعاون ومشاركة المعرفة عبر اللغات المختلفة والثقافات المتنوعة، مبتدئين بالتركيز على الحوار بين اللغتين العربية والانجليزية.
يشارك من سورية حالياً هبة طريفة وفريزة سعادة كمترجمين من اللغة الإنكليزية إلى العربية، فيما ساهم بتطوير المحتوى من سورية أنس قطيش الذي يعمل في مجال البرمجة والذي سبق أن قام بأعمال ترجمة لموقع الأصوات العالمية.
أما اللجنة التوجيهية للموقع فتضم من سورية الدكتور أسامة الأنصاري، الرئيس السابق لشبكة العلماء والتقنيين والمبتكرين السوريين في الخارج (نوستيا) بالإضافة لكل من منى أبو سليمان، المدير التنفيذي لمؤسسة الوليد بن طلال، جوناثان فانتن، رئيس مؤسسة ماكارثر، د صبري صيدم وزير الإتصالات والتكنولوجيا للسلطة الفلسطينية في مجلس الوزراء الفلسطيني التاسع ود إسماعيل سراج الدين مدير مكتبة الإسكندرية

ونشير أخيراً إلى ان القائمين على الموقع يعلنون أنه يتسم بالتعددية الثقافية وعدم التحزب ولا يتبنى أيديولوجية أو منهجية فكرية محددة، بل يدعم التنوع ووجهات النظر المتعددة.

رابط الموقع: http://beta.meedan.net

Advertisements

تعليقات»

No comments yet — be the first.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: